Saturday, August 30, 2008

عندما أغضب.. أخبز كعكة

عندما أغضب.. أخبز كعكة


لعل هذا هو السبب في امتلاء بيتنا بالحلويات مؤخرا، فكلما أغضب.. أخبز كعكة. ثمة أمر يهدئني تماما عندما أكسر البيض وأفصل صفاره عن بياضه قبل الخفق وعندما أنخل الدقيق وأراقب ذراته الصغيرة وهي تتكاثف في قعر الوعاء الزجاجي الكبير الذي استخدمه في الخبز دوما.. أهدأ فعلا وأنا أراقب قطعة الزبد وهي تتماهى مع السكر في جهاز "الكيتشن ماشين" الذي أحب لونه الفضي كثيرا.. أما قمة متعتي فتأتي عندما أذيب الشيكولاته أثناء خبز الكعك فتعبق الشقة برائحة عصية على الوصف..

في الأسبوع الماضي، خبزت ثلاثة كعكات في يومين.. واحدة لنا وواحدة أرسلتها لحماتي وأخرى أخذتها لأمي عندما زرتها يوم الجمعة.. كنت محبَطة جدا فيما يبدو.. وسبب احباطي ليس له علاقة بمتاعب الأمومة الجديدة من تغيير حفاضات وحمام يومي وإطعام والتكيف مع مواعيد نوم مضطربة تماما، لأن كل هذا يتلاشى بمجرد أن يبتسم "تميم" وينظر لي بعيونه السوداء الواسعة في رضا.. من المؤكد أن للأمر علاقة بالحر الخانق هذه الأيام خاصة في شقتنا التي يبدو أنها "قبلية" وليست "بحرية" كما اعتقدت، قد يكون للأمر علاقة ببعض الهرمونات المجنونة كذلك أو بسبب التهاب سخيف في المفاصل يقيد حركتي ويضيق من صدري..

لكن الملفت حقا هو فيما آلت إليه علاقتي معه، وفيما صرت عليه أنا.. كيف أنني أصبحت بالنسبة له حقا مكتسبا.. وأنني لا يحق لي أن أتعب أو أرهق أو أنهار (ولو أن هذا يحدث كثيرا مؤخرا رغما عني).. كيف أنني تعبت من أن أشرح له أن الدنيا لا تسير وفق خطط مسبقة وأنني لست مجرد جزء من جدوله اليومي يلقي عليه التحية في الصباح على عجل من أمام الحاسب وفي المساء بسرعة قبل أن ينام..كيف يغيب الكلام ويسكت القلب..

في أثناء عمل الكعك أيضا، أتأمل في الطريقة التي يتبعثر بها يومي بعد قدوم "تميم".. أسعد بكل لحظة أقضيها مع الكائن الصغير.. بأنني لا أفقد أي حركة أو ابتسامة أو حتى دمعة..بل وأدون هذا كله.. أسعد بوجودي إلى جواره وقت احتياجه لي وبتلويح ذراعيه وتحريك قدميه في شوق عندما يرى وجهي ويشعر بوجودي.. لكن جزء مني يفتقد الصباحات العجولة والجرائد الصباحية والاجتماعات والكتابة (جدا).. أفتقد صديقة أحدثها في طريق العودة.. وفنجان قهوة مختلسة وحدي في مكان بعيد..

أتأمل أيضا في كيف أن المرأة تنضج قبل الرجل (أو تشيخ ربما؟).. ففي مسؤوليات الأمومة خبرات لا يتعلمها الرجل ولا يقع تحت وطأتها مهما فعل.. فهي تشعر دوما بأن هناك روح صغيرة تتعلق بها وتلازمها طوال الوقت.. هي التي تحفظ حركات طفلها وتفرق بين أنواع بكاؤه المختلفة.. تعلم أن البكاء المتقطع قد يعني المغص وأن البكاء بصوت هادئ قد يعني التعب والرغبة في النوم وأن هناك بكاء يحاكي النداء يطلقه الصغير وقت الجوع.. كل هذه حكم لا يتعلمها الأب ولو (حرف امتناع لامتناع) بعد حين..

عندما أصنع كعكة تسعد أمي وحماتي بالمفاجأة ويثنيان على حرفية الصنع في حين أستغرب الطريقة التي أوظف بها غضبي ووحدتي..صرت الآن أسأل نفسي كل مرة أزور فيها بيتا وتقدم ربته لي كعكة.. "تُرى....؟!"

80 comments:

radwa osama said...

مبسوطه انك كتبتى

يا رب يلهمك السكينة ، استمرى فى الكتابة ، الكتابة وحدها هى القادرة على منحك أشياء جميلة ، جميلة كجمال ايتسامة تميم .. أنت فى فترة صعبة، ربنا معاكى فيها

radwa osama said...

مبسوطه انك كتبتى

يا رب يلهمك السكينة ، استمرى فى الكتابة ، الكتابة وحدها هى القادرة على منحك أشياء جميلة ، جميلة كجمال ايتسامة تميم .. أنت فى فترة صعبة، ربنا معاكى فيها

أنسانة-شوية وشوية said...

الله عليكى يا غادة
اخيرا كل يوم اتح اترقباتمنى انك تكونى كاتبة حاجة، فعلا كل واحدة لها طريقتها اللي تنفسي فيها غضبها بس ده احلى غضب اللي بكيكة شيكولاتة، انا حسيت جداً الاماكن اللي بتقولي فيها(كيف أنني تعبت من أن أشرح له أن الدنيا لا تسير وفق خطط مسبقة وأنني لست مجرد جزء من جدوله اليومي يلقي عليه التحية في الصباح على عجل من أمام الحاسب وفي المساء بسرعة قبل أن ينام..كيف يغيب الكلام ويسكت القلب) لان هو ده حالي دلوقتى وهى دى احاسيسي وكمان ( وفنجان قهوة مختلسة وحدي في مكان بعيد)احسنتى يا غادة واستمتعى بهذه الاوقات الجميلة مع تميم
متتأخريش علينا بتوحشينا وبنفتقدك

shicco said...

يااااااااااااا بجد معنى كلمة لم لا يمكن ان يوصف
انا بحب كلامك اوي وبحب تميم اوووووووي
ويارب يجعله ابن بار
سؤال
انت لاحظتي ان كل ما يزداد ضيقك من الحياة الاكل يطلع طعمه احلى؟؟؟؟؟

يــوم جــديد said...

مستغربة ليه يا أم تميم
أنا كانت خالتي كل ما تتضايق تخلص الأنبوبة :))
تقوم بقى تعمل كنافة وقطايف وجلاش وتورتة
أما أمي فهي تنفس عن غضبها في الأكل فكلما تضايقت أكثر أكلت أكثر
حبيبتي الغالية أوحشتني جدا كتاباتك
منتظرين تكتبي لنا عن تميم وسر اختيار اسمه
أحبك في الله

يــوم جــديد said...

أريد مقادير الكعكة :)

Anonymous said...

انتي حلوة أوي يا غادة
مش عارف أنا بكيت من حلاوة كلامك
دي مش أول مرة تخليني كده على فكرة
كتابك اللي اخدته معايا في السفر برده أبكاني
كلامك ساحر أوي
و تعبيراتك مش ممكن , حاجة بسيطة موجودة في حياتني كل يوم بتحوليها لكلمة راقية و ليها معنى يؤثر في النفس
ربنا يسعدك بتميم و بكل حاجة في حياتك رمضان كريم
و من فضلك متطوليش الغياب

بثينــــــة said...

غادة
وحشتيني هنا بجد
وسعيدة انك بتكتبي
لأن كلامك وبالذات عن تميم فوق الوصف ربنا يخليه ويحميه
كل سنة وأنت طيبة ويارب يارب يارب ما تخبزيش تاني أبدا

Rehab said...

حلو اوي كلامك ..قريب من القلب...
بتمني انك تقريلي..
انا لسه مستجده في الموضوع الكتابة دا...
عندي مدونة اسمها مخنوقة ...
وكتاب لسه طاله يوم الاربعاء..بنفس الاسم ..
لو تعرفي ..
رايك يهمني...

محمد عبد الغفار said...

أسلوبك يشق القلب وينفذ له فوراً ليتعاطف معك حتى ولو كنت بمنئى عن الصواب

لكل مقام مقال ولكل مرحله طبيعه مختلفه للسعاده فيها

وفى كل وقت تعب الراجل زى تعب الست وهمومه لا تقل عن همومها بس الشكل مختلف

Anonymous said...

حلو اوي يا غادة انا هقولك علي حاجة بتهديني لما اتضايق باكل شوكلاته و انا بسمع فيروز لكن عندما اغضب باغسل البوتجاز :))))))))

Rannon said...

قريتها يوم ما كتبتيها
ومالقيتش كلام أعلق بيه
وقريتها تاني دلوقت عشان ألاقي كلام اعلق بيه..

لازلت أذكر جملتك بأن الطبخ فعل حب..ربما ما تمرين به الآن وما عبرتي عنه ببساطة بسبب الحياة الجديدة والمختلفة التي لم تعتاديها من قبل وبعدما زال انبهارك بها بدأت تحسين واقعها..فحتى لو كانت جميلة فهمي مختلفة عن حياتك السابقة وستأخذين وقتاً حتى تعتادينها خاصة بعد ظهور "تميم" في هذه الحياة

كالعادة بتعبري ببساطة وروعة عن لحظات بتعيشيها وبتعيشينا فيها معاك

تحياتي :)

Esraa Hamed said...

غادة
يارب احوالك كلها تتظبط
انا سعيدة بجد انك رجعتي تكتبي من تاني
و سعيدة اكتر انك عرفتي طريقة ( الكعكات يعني ) تخرجي بيها من اي حالة سيئة
انا برأيي اللي بيوصلنا للحالة دي دايما هو احساس الملل او الروتين
حاولي تعملي حاجة جديدة
صدقيني هتلاقي نفسك خرجتي من المود ده خالص

يارب يكرمك يااااارب و يرزقك كل السعادة

فوّقي بقي و رمضان كرييييييم

Ahmad El-Saeed said...

مبدئيا : ألف مبروك يا أم تميم , ربنا يبارك لك فيه إن شاء الله (معلش بقى إنها جت متأخرة .. إتعطلت فى الزحمة)

فكرتينى بأختى أول ما خلفت عمر يا غادة ... مكنتش بتفكر فى حد أصلا غيره , و لا حتى كانت بتفتكرنا ... و عموما أنا حاسس إن الجو العام ده هيهدا إن شاء الله بعد فترة كده

و بعدين لو الدنيا كده و تميم موجود , هتعملى إيه مع تميم2 و تميمة و تميمة2 :D

أخر طلب بقى : لما تبقى تعملى كعك تانى , يا إما متجبيش سيرة على البلوج أصلا , يا إما تعمليلى واحدة مع حماكى و مامتك ... لإن كده مينفعش أصلا , أنا من الوصف جعت -- مش كده يعنى , مش طريقة
:D

تحياتى ,
أحمد السعيد

!!! عارفة ... مش عارف ليه said...

كل عام وأنتم بخير

اللهم تقبل منا صيامنا وقيامنا وركوعنا وسجودنا

رمضان كريم
وليد

شهد الكلمات said...

ربنا يهدي سرك و يبعد عنك الغضب و الزعل و المنغصات الزوجية و يحلي ايامك و يبارك لك في تميم و ابو تميم

و مافيهاش حاجة من شوية زوبعة في فنجان خليكي جامدة و استحملي
ربنا هايفك الازمة

كل سنة و انتي و تميم و حامد بألف خير و صحة و سعادة

و رمضان كريم

تحياتي

Anonymous said...

ثقافة الهزيمة ..أم الرشراش أرض مصرية بقلم : غريب المنسى

أم الرشراش بلدة حدودية مصرية مع فلسطين وكان يقيم بها قوة شرطة قوامها 350 ضابط وجندى. ولأنهاء حرب 1948 وقعت مصر واسرائيل اتفاقية هدنة فى رودس فى يوم 24 فبراير 1949 ,ولكن فى ليلة 10مارس 1949 قامت بعض العصابات اليهودية بقيادة اسحاق رابين - رئيس وزراءإسرائيل 1992-1995- بالهجوم على أم الرشراش فى عملية بربرية اسمها الحركى عوفيدا \' ولأن القوةالمصرية كانت ملتزمة بأتفاق الهدنة فلم تطلق طلقة واحدة .. ولكن اليهود كسروا الاتفاق وقاموا بمذبحة جرى خلالها قتل جميع أفراد قوة الشرطة المصرية واحتلوا أم الرشراش وحولوها الى ميناء ايلات والذى تأسس سنة 1952.

ومنطقة رأس خليج العقبة وبلدة أم الرشراش كانت تابعة للحكم المصرى حتى عام 1892عندما اصدر السلطان العثمانى فرمانا بضم منطقة العقبة للأراضى الحجازية وبقيت أم الرشراش ورأس النقب وطابا تحت الحكم المصرى وعرف ذلك بفرمان 1892,ولكن فى عام 1906 وبسبب وجود مصر تحت الاحتلال البريطانى قامت القوات العثمانية باحتلال مثلث أم الرشراش ورأس النقب وطابا ووقعت أزمة عالمية وقتها قامت على أثرها بريطانيا بالضغط على اسطنبول وانسحبت القوات العثمانية وعادت أم الرشراش ورأس النقب وطابا لمصر, وفى سنة 1906 قام السلطان العثمانى بابرام اتفاقية مع القاهرة عرفت باتفاقية 1906 ونصت على أن تكون رأس النقب وطابا لمصر وأم الرشراش للحجاز. ومساحة أم الرشراش -ايلات حاليا - تبلغ 1500 كيلو مترمربع وهى مساحة أكبرمن مساحة هضبة الجولان- 1150 كيلو مترمربع - وقطاع غزة الذى تبلغ مساحته 350 كيلو مترمربع .

الدكتور صفى الدين أبو العز - رئيس الجمعية الجغرافية المصرية - يصف أم الرشراش كميناء رئيسى لمرور الحجاج وكانت تحت الحكم المصرى غيرأنها سقطت فى يد الصليبين أثناء الحروب الصليبية حتى حررها صلاح الدين الأيوبى وطردالفرنجة منها لكنهم عادوا من جديد ليتمكن السلطان الظاهر بيبرس من طردهم منها نهائيا عام 1267 ميلادية وأقام السلطان الغورى عليها قلعة لحمايتها كميناء مهم لمصر .. وتعود تسميتها ب \'أم الرشراش \' الى احدى القبائل العربية التى أطلقت عليها ذلك الاسم.

فى مذكرات محمود رياض - أمين عام جامعة الدول العربية الأسبق- يشير لرواية رئيس الوزراء الاردنى توفيق باشا أبو الهدى الذى أقر بها فى مؤتمر رؤساء الحكومات العربية الذى عقد فى يناير 1955 عندما قال : " انه عندما بدأت القوات اليهودية فى تقدمها جنوبا باتجاه خليج العقبة فى مارس 1949 لاحتلال أم الرشراش جاء الوزير المفوض البريطانى فى عمان ليقول له أن حكومته ترى ضرورة استمرار المواصلات البرية بين مصر وباقى الدول العربية وتقترح لذلك ارسال كتيبة بريطانية الى مدينة العقبة لمنع اليهود من الوصول الى الخليج , وفعلا وصلت الكتيبة الانجليزية الى ميناء العقبة الأردنى على أن تتحرك فى الوقت المناسب لوقف التقدم اليهودى الا أنها ظلت فى ميناء العقبة دون أن تتحرك بينما استمرت القوات اليهودية فى تقدمها لاحتلال أم الرشراش وليكتشف بعد ذلك أن جلوب باشا قائد القوات الأردنية الانجليزى قد تواطىء مع العصابات اليهودية لاحتلال أم الرشراش بهدف الوصول الى منفذ على البحر الأحمر" .. انتهى.

ويقول المستشار حسن أحمد عمر أن مصر لم توقع أى اتفاق بخصوص أم الرشراش وهذا يعنى أن الباب مازال مفتوحا أمام المطالبة بمثلث أم الرشراش وأن التضليل الاسرائيلى بغرض اثبات حقوق لها بمثلث أم الرشراش والذى تبدده نصوص الحكم الدولى الذى صدر لصالح مصر فى مثلث طابا حيث أهدرت تلك النصوص الدفع الاسرائيلى الذى يزعم بأن بريطانيا باعتبارها الدولة المنتدبة على مصر وفلسطين قد اعترفت صراحة فى عام 1926 بأن الخط المحدد فى اتفاق 1906 هوخط الحدود وأن بريطانيا قد أكدت لمصر أن حدودها لن تتأثر بتجديد حدود فلسطين .. ونظرا الى سابقة الرجوع الى اتفاق 1906 من جانب مصر وبريطانيا عام 1926 وفى غيبة أى اتفاق صريح بين مصر وبريطانيا على تعيين حدود مصر وفلسطين فأن المحكمة فى أثناء التحكيم فى طابا أهدرت هذا الدفع كلية وأكدت أن المحددات فى اتفاق 1906 المستخدمة فى التصريحات المصرية البريطانية وقتها لايحملان معنى فنيا خالصا وانما يشيران فقط الى وصف خط الحدود دون الاشارة الى تعليم الحدود المنصوص عليها أيضا صراحة فى اتفاق سنة 1906 وهى السند التى كانت اسرائيل ترتكزعلى أنها الاتفاقية التى وضعت أم الرشراش ضمن أرض فلسطين.

فى اطار سعيها لعقد صلح بين اليهود والعرب اقترحت الولايات المتحدة فى عهد كيندى (1961-1963) - والذى كانت تربطه علاقة طيبة بعبد الناصر( 1956-1970) - اقامة كوبرى يمر فوق أم الرشراش ويربط بين المشرق والمغرب العربى مقابل سقوط حق مصر فى المطالبة بهذا المثلث الاستراتيجى ووقتها رفض الرئيس جمال عبد الناصر هذا العرض وقال : " كيف نستبدل أرضنا بكوبرى يمكن أن تنسفه اسرائيل فى أى وقت ولأى سبب ؟؟!!

الجبهة الشعبية المصرية لاستعادة أم الرشراش وهى منظمة مصرية تأسست قبل 15 عاما وتضم مجموعة من الباحثين والحقوقيين وأساتذة قانون دولى وجغرافيين جميعهم يؤكدون على أحقية مصر فى مثلث أم الرشراش وقد طالب الرئيس مبارك الاسرائيليين فى عام 1985 بالتفاوض حول أم الرشراش التى تؤكد جامعة الدول العربية بالوثائق أنها أرض مصرية وفى سنة 1996 أعلن الرئيس مبارك أن أم الرشراش مصرية كما كتبت نشوى الديب فى جريدة العربى المصرية.

من حق مصر الأن بناء على تلك الحقائق أن تثيرموضوع أم الرشراش خاصة وأنها جزء من الأراضى المصرية وليست أرضا فلسطينية استباحت اسرائيل احتلالها.ولايوجد بند فى اتفاقية السلام مع اسرائيل يمنع مصر من حقها بالمطالبة بأم الرشراش ولذلك نرى أنه من المناسب أن تفتح الحكومة المصرية ملف أم الرشراش والتفاوض مع اسرائيل لاستردادها واذا لم يجدى التفاوض يمكن لنا اللجؤ الى محكمة العدل الدولية للمطالبة بحقنا فى استرداد مثلث أم الرشراش ولاسيما أن عدد سكان ايلات الأن 57 الف نسمة ومن المحتمل أن يزداد فى المستقبل والحل الأن دائما أسهل من الحل فى المستقبل.!!!!.... ومن الممكن كبادرة لحسن نوايا مصر أن نسمح فيما بعد بمرور البضائع الاسرائيلية من خلال ميناء أم الرشراش.

Anonymous said...

فى خلال الثلاثين عاما الماضية تعرضت مصر الى حملة منظمة لنشر ثقافة الهزيمة - The Culture of Defeat - بين المصريين, فظهرت أمراض اجتماعية خطيرة عانى ومازال يعانى منها خمسة وتسعون بالمئة من هذا الشعب الكادح . فلقد تحولت مصر تدريجيا الى مجتمع الخمسة بالمئه وعدنا بخطى ثابته الى عصر ماقبل الثورة .. بل أسوء بكثير من مرحلة الاقطاع.
هذه دراسة لمشاكل مصرالرئيسية قد أعددتها وتتناول كل مشاكلنا العامة والمستقاة من الواقع وطبقا للمعلومات المتاحة فى الداخل والخارج وسأنشرها تباعا وهى كالتالى:

1- الانفجار السكانى .. وكيف أنها خدعة فيقولون أننا نتكاثر ولايوجد حل وأنها مشكلة مستعصية عن الحل.
2- مشكلة الدخل القومى .. وكيف يسرقونه ويدعون أن هناك عجزا ولاأمل من خروجنا من مشكلة الديون .
3- مشكلة تعمير مصر والتى يعيش سكانها على 4% من مساحتها.
4 - العدالة الاجتماعية .. وأطفال الشوارع والذين يملكون كل شىء .
5 - ضرورة الاتحاد مع السودان لتوفير الغذاء وحماية الأمن القومى المصرى.
6 - رئيس مصر القادم .. شروطه ومواصفاته حتى ترجع مصر الى عهدها السابق كدولة لها وزن اقليمى عربيا وافريقيا.
ارجو من كل من يقراء هذا ان يزور ( مقالات ثقافة الهزيمة) فى هذا الرابط:

http://www.ouregypt.us/culture/main.html

Anonymous said...

نعم الست بتكبر اسرع لانها بتعاني اكتر بالحياه لانه بتمر بتجارب صعبة بس انا متاكدة انها حلوة
يعني الحمل و الولادة و التربية اشي رائع بالحياه و لا يمكن انه الرجل يدركه و يحس فيه لانه بكل بساطة ما عاش بالموقف عشان يقدر يواسينا او يحس فينا صح؟؟؟

Anonymous said...

Salamtek men el 3'adab

bgad 3ayza ma2adeer el cake we tare2et 3amaloh :)

MaGn0liA... said...

حلو اوى بجد

و اجابه "ترى ؟؟" ان ايوه

انا كمان مش بعمل احلى حاجات غير لما بكون زعلانه

او غضبانه او نفسيا مش مظبوته


بجد بوست حلوه

و كل الرجال كده

للاسف ....

أنا said...

غادة الجميلة

أحيانَا لا نستطيع تذوق حلاوة الكعك بدون بعض المرارة ف الحلق ...

هذة هى الحياة

تمسكى بقلمك مهما بعدتى عنه و لا تحرمينا من ابداعاتك

حـدوتـة said...

الحياة مراحل يا غادة.. استمتعي بكل مرحلة أوي أوي أوي بحلوها ومرها.. واتعلمي منها على أد ما تقدري

حمد الله على سلامة قلمك.. وربنا يهدي بالك.. ويا ريت الكيكة الجاية تبقى من نصيبي لو سمحتي :)

farida said...

رائعه و متميزه كعادتك
انا عندما اغضب عزيزتي اصاب بحاله من ال
hyper organisation
أنظم و ارتب و اجعل بيتي جنه ظاهريه رغم انه في تلك الحاله بالذات ليس كذلك

كل عام و انتي بخير
حفظ الله لكي تميم
و خبزتي له الكعك فيما بعد في حب و موده

Anonymous said...

انا عندي نفس الحاله بس بتطلب معايا اعمل بسبوسه يلا بكرة ممكن اعمل كعكه برضه بس يارب تكون طعم الكعكه على قد روعه طريقة الكتابة و تصويرك للعلاقة بينك و بين تميم

mydmermaid said...

يا ريت كل الناس بتطلع غضبها بالطريقة "اللذيذة" ديه (:

ربنا يهدّي قلبك ويرضيكي.

حاسوباتيه said...

اولا حمد الله على السلامه
ثانيا كالعاده كلامك جميل جدا ومعبر جدا عارفه احلى حاجه عجبتني انك لقيتي حاجه بتطلعي غضبك فيها عموما ربنا يوفقك وكل سنه وانتي طيبه

انا ودماغي said...

على فكرة أنا أكتر حاجة بتعجبنى فيكى إن أنك من كل حاجة صغيرة بتمر علينا كدة أنتى بتتأملى فيها و بتعملى منها عالم جديد و جميل

ربنا يخليلك تميم و تشوفيه أحسن ولد فى الدنيا و تفرحى بيه

Eman M said...

وجعتيلى قلبى يا غادة :(

Ro'a GaMaL said...

بجد يا غــادة بوست جــامد ,ها تخـلينــي أتسـأل كل ما اشــوف كيكــة ..

تـــرى ..؟

ســلمــت يمينــك

ROITER said...

هييييييييييييييييه
انا جوعت خلاص

Hannoda said...

لقيت فكلامك بعض من توقعاتي و مخاوفي و أحلامي

أجمل ما في حياه العزوبية هي الحرية و اانغماس في اليوم و الكون ببراح جميييل


و أجمل ما في الجواز وجه ملائكي زي وجه تميم.. يسع كل الأمومة اللي فقلبك

كلامك حسسني بسكينة و عمق شديد..
حقيقي عجبني جدا اسوبك حسسني انك حد بيستمتع جدا بتفاصي حياه فيها اللي بيوجع لكن الاستمتاع عارف يبقى أكبر .. حتى الغضب حولتيه لاستمتاع

تحياتي للبوست الممتع

Anonymous said...

غادة,إنت بجد جميلة أوى,بس أنا عايزة أقولك حاجة,إنت عارفة ليه الست هى اللى بتحمل و تولد و فى الغالب هى اللى بتربى,عشان هى الأقوى و الأقدر على التحمل,هى اللى مهما كانت تعبانة أو موجوعة,بيبقى الكل مستنى حضنها,أنا أم لولد10 سنين و بنت 4سنين و التالت فى السكة,بس إبنى البكرى بجد هو أبوهم,أحلى فترات علاقتنا لما بحتويه بحنية الأم,أوقات كتير مش بقدر من كتر الوش اللى أنا فيه,بس لما بيحصل الدنيا بتبقى حاجة كده زى الحلم,اللى انت فيه ده عادى بس ما تستسلميش,حايعدى على خير,بس انت لازم ما توقفيش كتابة,وخلى ماما و حماتك يدفعوا ضريبة الكيكة و ياخدوا تميم ساعة فى الأسبوع عشان تدلعى نفسك و تدلعى أبو تميم كمان.

rubiba said...

ketaba we cake, 7elwa el tari2a di fel ta3bir...7'essoussan el cake.

7elwa esloubek, ana awel mara yethaya2li 2a2ra leeki 7agga we akid mesh a7'er mara...

Tamim byefakareni bemodaress el 3arabi beta3i esmo ebno kan tamim, 3agabeni el esm bas se3eb 3alaya Tamim :)

islam yousef said...

غادة انا حقول حاجة بس ما تزعليش
مش عارف ليه أما مدون ينزل كتاب تدويناته بتقل
انتى مش ملاحظة كده؟
إخبزى كعكات كثار

t3ban said...

عجبني اوي العنوان
عندما اغضب اخبز كعكة
مش عارف ليه تخيلت انك اكولة
بس فعلا انا لما ابقي مخنوق باكل كثيييييير
جميل اوي البوست

داليا إيهاب يونس said...

اكتئاب ما بعد الحمل.. حاجة مشهورة أوي في الطب..
متخافيش.. فترة وهتعدّي..
بس يا ريت تسيب أثر حسن استخدام الغضب ده :)

Anonymous said...

أنا حتمرّد شوية.

أولاً، أنا أعرف شعورك تماماً. كنت أشعرّ بكل تلك المشاعر، بالنسبة لـ"آدم" وللشوق لحياتي القديمة أحياناً، وبالنسبة لزوجي الذي أحسست أنه غدا غريباً عني وبالنسبة لشعوري بأنني أكبر بالسن بينما يصغر به زوجي، فأشعر بمسافة تكبر بيني وبينه كلما راودتني تلك الأفكار. لكنني اكتشفت الحقيقة بعد عام بأكمله من تدحرج حياتي على منحدر خطير جداً.

لا أحاول أن أبدو حكيمة، لكنني أريد أن أقول لك أننا نصنع كياننا بأفكارنا وبأقوالنا. كلما تردد فكرة في عقلك، كثر احتمال صحتها. وللأسف، خوفنا نحن النساء من أننا نكبر في السن والمسؤولية والوعي أكثر بكثير من أزواجنا الذين لا يحاولون حتى اللحاق بنا، ذلك الخوف تزداد واقعيته إن لم نكافحه.

لا تدعي الأفكار السلبية يغضبك أو تجعلك تشعرين بأي سوء. كلما فكرت بفكرة تحزنك، اطرديها من عقلك مهما ظننت أنها قد تكون حقيقة، بل بالأخص إذا ظننت أنها حقيقة. لأن ذلك سيجعلها حقيقة بالفعل. استيقظي وفكري بما سيسعدك في اليوم. سيسعدك أن تلقي التحية على زوجك، وإن نسي تقبيلك قبل المغادرة، لا سوء بذلك، قومي أنت بتقبيله. ما أعنيه هو، لا تنتظريه كي يقوم لك بما ترغبين به، بل حاولي أنت يحثيه لأن يقوم بذلك. والخبر السعيد هو: كل شيء سيكون على ما يرام. حقاً. ستبدئين بملاحظة الرابط الذي سينشأ بين تميم وزوجك بعد فترة، عند سن الـ10 شهور تقريباً سيبدأ الرابط الذي سيملأ قلبك بفرحة لا مثيلة لها.

اعذريني، أنا لا أجيد الكتابة بالعربية بإتقان، لكن أتمنى أن أكون قد نقلت لك فكرتي.

وأنا لا أوافق رأي الكثير من المعلقين هنا، أنا أعشق الطبخ والخبز، لذلك أقول لك أنك عندما تخبزين بغضب، فأنت تنقلين طاقة غضب للآخرين الذين يأكلون من الكعكة أيضاً. بكلمات أخرى، حتى الخبز ليس رد فعل يجد على الغضب. بل رد الفعل الوحيد الإيجابي هو طرد الغضب. صدقيني:)

Shereen said...

انتى جامدة جدا يا غادة... ودماغك بجد تستحق الاحترام
You relate to me in many ways... for one thing... I am a graduate of Alsun English, we studied the same thing I guess... But unlike you... I love translation

هبة المنصورى said...

بقالى كتير ماجيتش
طب كويس إن فيه كيك ولسه سخن- ده اللى حسيته ف كلامك مع إنه مكتوب من فترة
مش هافكر بقى ياترى اللى عامله زعلان ولا ايه..أنا هاكل زى مالناس بتاكل.. هو مين دلوقتى بيبص ع العمايل .. معظم الناس دلوقتى لها الناتج النهائى

بس أنا معاكى إن الخبز من أفضل وسائل توظيف الغضب وتنفيس المشاعر السلبية.. كمان إعداد المشروبات فى الخلاط.. توطدت علاقتى به- أعنى الخلاط- مؤخراً.. احتواءه للمكونات! سرعاته المختلفة! صوته الغاضب الذى يعلن عن وجوده! وفى النهاية سعادة اللى بيشرب بظبطة مشروب الزبادى أو عصير الجوافه أو المانجه أو قمر الدين! كلها حاجات بتهون شويه م اللى جواكى

يلا! عيدك سعيد يا أم تميم

انا ودماغي said...

إزيك....عاملة إيه
أنا قلت أدخل يمكن ألاقى بوست جديد
بس محبتش أمشى من غير ما أسلم

Ellithy said...

مدونة ممتازة
لقد احببت دعوتك ودعوة قراء هذه المدونة لزيارة منتداي الذي يتيح لاعضاءه المشاركة في اقتسامك الارباح مع الادارة عن طريق جوجل ادسنس وبنسبة 75 % للاعضاء
وذلك ولاول مرة بالشرق الاوسط
بما يعرف بمشاركة ارباح ادسنس
منتديات نجوم اف ام
منتديات نقاش عربية، منتدى عربي للحوار والنقاش وتبادل المعلومات والمعرفة والخبرات ومعرفة الجديد في عالم الفن والأخبار عامة والأخبار الخفيفة والمنوعة، عالم جديد من الترفيه والمتعة، شعارنا فد واستفد، هذه المنتديات غير رسمية لاذاعة نجوم اف ام

جديد مواضيع المنتدى

وايضا هناك منتدى خاص
بالمدونين والتدوين

هموم مواطن said...

اولا السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ثانيا انا اول مرة اشارك فى مدونتك الجميلة ثالثا ودا الاهم اذا كنتى كل ما تغضبى تخبزى كعكة بيكون علية العوض فى مصروف البيت وانتى عارفة ان اليومين دول كل شى غالى والبركة فى عمى حسنى عشان كدا ادعى ربنا انك ما تغضبى كتير وربى يسعدك ويباركلك فى تميم ويجعلة زرية صالحة

MISS\GH said...

مدونه اكثر من رائعه وموضوعاتك لذيذه جداااا...كل عام وانتى بخير.

أنسانة-شوية وشوية said...

كل سنة وانت بخير وستر وقربةمن الله
ربنا يعود الايام عليك بالخير واليمن والبركات

Anonymous said...

www.fr7ty.com

فرحتي,فرحتى,موضه,موضة,أزياء,ازياء,صحة,صحه,
نساء,قصص,روايات,شعر,صور,ألعاب,العاب,خواطر,
نثر,طفل,زوج,زوجة,حمل,ولاده,ولادة,مكياج,عطر,
عطورات,تربية,تربيه,تعليم,مطبخ,مائدة,مائده
joy,Fashion,health,women,stories,novels,
poems,pictures,

www.fr7ty.com/vb

احمد ابوالعلا said...

العزيزة غادة
تحياتى وامنياتى الطيبة لك
جميل ان يكون للانسان هذه القدرة على التعبير وهذه البساطة التى انت عليها
كتبت على مدونتى "اشياء صغيرة" يسعدنى ان تقرأيها وتقولى رأيك
تحياتى

Ola said...

انتى جميلة اوى .. و انا كمان بحب اطبخ اى حاجة لو زهقانة او متضايقة و غالبا برضة بتبقى كيكة أو حلويات .. وفعلا الموود بيتغير تماما :)

البحث عن أنا شىء جنونى said...

يبدو انها مرتى الاولى التى تخطو فيها قدماى ذلك العالم

ربما بدات بغضبه .. لكنه الهمنى ربما تتسالين فيما المهنى .. اتركى ذلك للايام فهى كفيلة ...

سيدتى الجميلة ..

احيانا عندما يشتد الغضب نصنع المزيد من الكيك ...

لكن السؤال .. لمتى ساظل اصنع الكيك .. ومتى سنتهى قصتى معه .. متى ينظر تميم لكما سويا ..

اعلم انها فترة حديثة المولد فى حياة امراة مثلك .. اعلم انه كابوس احيانا

لكن ربما يحتاج آدم لمودة انثوية تطلعه على حقائق الامور

الصمت يجلب الصمت .. فلا تجلبى الصمت الغضب مدينتك

من بعيد اوى ... بكتبلك

وكل سنة وانتى احلى ام يا ام تميم:)

سقراط said...

كمية المعانى اللى بتشع بيها الكلمات
وطريقتك الممتاز فى الوصف
واختيار الالفاظ
عاملة وجبة دسمة جدا
انا اول مرة اقرأ لك حاجة
ومستغرب جدا من طول الفترات اللى بتفصل ما بين كل تدوينة
اتمنى انى اقرألك تانى
تحياتى

nudy said...

ان صناعة الكعك اثناء الغضب افضل كثيرا من تحطيم الاشياء ففي احدي نوبات غضبي رزعت الباب فتحطم . مدونتك جميله وتكتبين باحساس عالي وربنا يخليلك تميم

nona said...

غادة انتى كتاباتك جامدة جدا انا قريت كتابك وبجد حلو اوووووووووووووووووووووووووووى

انا اول مرة اعلق بس بجد عجبنى الكتاب اوووى
اخدنى فى عالم غير العالم

حسشت انى عايشه معاكى فى الكتاب احلى حاجة بتميزك انك بتشوفى الحاجات الصغيرة البسيطة

وتعملى منها حاجة جميلة

لطيفة said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

طبعاً شكرٌ عميق لك لكتابتك عن هكذا مشاعر
جميلة رغم انها تسبب الضيق لصاحبها
جميل اسلوبك وسعيدة بوصولي هنا ولو الآن

فقط هو ياإما تفتحي محل تبيعي كعك
^^
أو اعطيكي اميلي ههه عنواني قصدي
تتكرمي علي الله يخليكي بهيك شهيوات من يديك الكريمتين
ههههه

تحية لطيفة بزاف لك سيدتي

Soot Al Bahr said...

ghada,esma7ely en ana arfa3 al kolfa keda beny we benek;)
3ayza 2a2olek awalan alf mabrook 3ala tameem we ya rab yebareklek fe ya rab :)
3ayza 2a2olek en ana gebt al ketab bel sodfa men ma3rad al ketab bas bgd awel ma 2areto dakhal 2alby awe we ba2a men 2aham el kotob elly 3andy elly barga3lohom aktar men marra,7atta gatly fatra kont dayman 7atta fe shantety 3ashan 2a2ra meno,ana mo3gaba beeky gedan we 3ayza 2a2olek en ana awel ma 2aret el ketab etkhadeet,2olt eda ezay dakhalet gowa mokhy we katabet kol elly ana 7assa we 3ayza 2aktebo aweee keda,7abet awee marian we kalamek 3ano ;) we kaman roba3eyat al saba7 we benywebeny besara7a 7abet al ketab kolo....
3ala fekra ana 3andy 21 sana we ba7eb al lobia om 3een soda we al lobia we fairouz :)
keep it up!

الجواز و سنينه said...

الف مبروك تميم
و بألف هنا و شفا الكيكه

شيماء زاهر said...

إزيك يا غادة

وحشاني جدا
ألف مبروك ربنا يسعدك بتميم
ويبقى فيه تميم الأول
وتميم الثاني
والثالث

:)

وآسفة لهذا الانقطاع بس ظروف الشغل
والحياة :)

تحياتي

فخفخينا said...

عندما أغضب... أتمني قراءة تدوينتك الجديدة

3aziz 3eni said...

جميل تنفيث الغضب بعيدا عن الفكر حتى ولو للحظات لكن ايضا ليس جيدا التفكير كثيرا بغضب آدم لمعة جميعة فى حياتك استثمرى وقتك فيه فتنصرفى عن الغضب قليلا

نصيحة يجب ان يقراء ما كتبت ليس لشيء سوى ليتذكر كم هى رقة احساسك ودفء مشاعرك نحوة فهو محتاج الى حضن دافيء

Anonymous said...

ملعون ابو الكعك
اللى يخليكى
تنسى الناس

poet said...

ما شاء الله يا غادة أسلوبك شاددني أوي حتي انا اشتريت مدونتك اللي نزلتها دار الشروق ومقدرتش اسبها إلا لما أخلصها، وربنا يعينك علي تميم باشا وسلملنا علي حامد كمان عاشن ميزعلش.

http://poet-u.blogspot.com/

moony said...

اضرب بيض ياسى السيد.. كله كيك كيك كده؟؟!!!
بقالى شهووووووووور مستنيه بوست جديد..
يارب تكونى بخير.. طمنينى عليكى.فى انتظار بوست جديد قريبا.. نفسنا جزعت من كتر الكيك.. طب بيبسى نبلع طيب.

Anonymous said...

very happy u wrote someting...u really describe everything very clear..Rabena yekremek :)
Borak laki f el mawhoob wa shakrty al razaq w rozqt beoh wa balagh ashadoh :)
Sameha

Sameha said...

For the Cake:
1 cup milk
2 cup sugar
3 cup flour
4 cup eggs
u can add cocoa or small choclate pieces as u like.
Sameha :)

Anonymous said...

تم حفظ الصفحه ( مع نفسي ) في الفضله

:) :) :) كلماتك جميله بقدر ماتصف ألمك الذي يصيب القارئ بصلب مشاعرك مباشره وبرقه أحببت أسلوبك كثيراً

صديقتك :: memo

Anonymous said...

تم حفظ الصفحه في المفضلة <<<< آسفه أسمحيلي خطأ مطبعي :$

م/ الحسيني لزومي said...

من اجل مصر
شارك في الحملة الشعبية للقيد بالجداول الانتخابية وادعو غيرك
ضع بنر الحملة علي مدونتك
البنر موجود علي مدونتي
اذا كنت ترغب في وضعه علي مدونتك ارسل ميلك كي ارسل لك كود البنر
ارجو المعذرة للدخول بلا مقدمات لأني ادخل علي مئات المدونات يوميا

الحشرى - سيد يونس said...

ههههههههههه

ربنا يكثر من كحكك

بس الغضب المفروض يكون ليه علاج أكبر من هذا الأمر غير الكحك فقط

حاولى توظفى طاقتك فى أشياء أخرى وأظن أنها ستكون مفيده لأن تفكيرك ما شاء الله ممتاز

ربنا يحفظك يارب

أحمد على said...

ياه يا غادة
لم أظن يموا أنك أو أمثالك من ذوات الحس المرهف الممتزج بالذكاء ستقع فى هذا الفخ الأزلى، خاصة وقد قرأت من قبل ما يدل على حب عميق متبادل بينك وزوجك
ربما هى التقلبات المعتادة فى فترات الولادة الأولى مع عدم إعتياد الزوج على الوضع الجديد وخاصة وأن الولادة والحمل جاءا سريعا عقب الزواج ولعل زوجك لم يتأقلم بنفس سرعتك .. فإحساسك بالمسؤولية تجاه تميم وارتباطكما الوثيق خلال هذه الفترة سيأخذك حتما من زوجك
لن ألتمس له الأعذار فيجب عليه أن يندمج فى حياته الأسرية كاملة وأن يعتاد وجود الأطفال وأن يتضلع بدوره فى رعايتهم
ولكن الزوجة وبخاصة من كانت بصفاتك الرائعة يجب عليها أن تساعده على اجتياز هذا المنعطف الجديد فى حياته وأن تذكره إن كان مشغولا فى عمله بأنها لازالت زوجته وليست مجرد أم لأولاده
وأنت بمرور الوقت ستعتادين على وضعك كأم وتجدين وقتا لكل ما تريدين فعله وخاصة ما نريد منك أن تفعليه ألا وهو الكتابة
تحياتى

عصفور طل من الشباك said...

دايما فعلا منت بقول إن الراجل بيتأخر أوي في النضج وتحمل المسؤولية وعشان كده لازم البنت تتجوز أكبر منها ويمكن برضه ما يتحملش المسؤولية

بهنيك بمسؤولية الأمومة وبوصيك ما تنسيش الكتابة لأنها حاجة تانية خالص

م/ الحسيني لزومي said...

تقبل الله منا ومنكم
وكل عام وانتم بخير

Die said...

الله ينور

يعني هو انا كنت عامل حاجه كده صغيره و هيشرفني

زيارتكم الكريمه

و ارائكم

بجد

balckrain.blogspot.com

العراف said...

اخيرا كتبتى مستنينك بقالنا كتييييييييييير واخيرا رجعتلنا ونورتينا اكتيبى يمكن الكتابه دى تخفف من اهاااتنا ومشاكلنا يمكن هنا بس ما حدش يقولك مجاملات ولا اشعار وهميه النصيحه هنا هتبقى ليكى اعتبرينا اخواتك اصحابك اى شىء لاكن اوعى تغرقى فى هموم الحياه انا بجد سعيد بعوتك الينا اهلا بيكى مره تانيه فى بيتك وقلمك
تحياتى
العراف

i want to talk said...

جميله جدا جدا
انا حسيت بكل مشاعرك
حسيت بالغضب وهو بيخرج مع كل ذره دقيق
بجد خلتيني اعيش الحاله اوي

و دمتي بخير

Anonymous said...

Link Exchange

http://exchange-your-links.blogspot.com

Exchange your Links

Anonymous said...

anty 7ad fa3lan mn el2a7'eeeeeeeeeer anty gamdah gdn we3andeak 27sas fazye3 this is the first for me to post my comments for any one but your a great Author

fashions2you said...

فعلا أسلوبك رائع جدا في الكتابة
أنا دي كانت أول مرة أدخل علي البلوج بتاعتك ومقدرتش أخرج منها غير لما أقرأجميع مقالاتك
www.fashions2you.blogspot.com

Anonymous said...

福~
「朵
語‧,最一件事,就。好,你西...............................................................................................................................-...相互
,以讓>它使...................

Anonymous said...

البساطه اجمل شىء فى الوجود ... كم جميلا ان تعيش بسيطا كى تموت على بساطتتك ويزوقك الله الدنيا وما فيها .... ربنا يكرمنا كلنا يا رب

marwa said...

i just don't know ho you can put really fellings in tp words so hard :)) mash allah 3aliki soooo perfect words

ahmed ibrahim said...

اصعب حاجه على الانسان الوحده حاولى تبحثي علي جوانب مشرقه في حياتك