Sunday, April 03, 2011

مسافة

في المسافة بين الطفلة التي كنتها
والمرأة التي لم أرد أن اصبحها
مصباح مكسور..

5 comments:

لبنى أحمد نور said...

مصباح مكسور واحد ؟؟؟

جميلة said...

كم ااتمنى ان اراك
احسك جميلة ككلماتك
عثرت على مدونتك بالصدفة و كاني عثرت على جزء من قلبى تاه
مني في زحمة الناس والاشياء
وجدتك ووجدت من ينطق بما لم استطع يوما ان اقوله
لك مني كل الحب
....

dr.w.krm said...

غاده انا من اشد المعجبين بيكى ولما جبت كتابك قريته كتير اوى....بجد ربنا يوفقك ويحميكى

أبو كريم said...

يا أستاذه غاده

كل منا يرى طفولته كأحسن لحظات حياته لاننا غالبا ما نتذكر اجمل ما فيها بسبب براءتها ولكن فتره شبابنا ايضا بها ما قد يستحق ان يستقر بالذاكره ولكن الفيصل هو المسؤليه التى نحملها على عاتقنا فالكبر
ولا نلقى لها بالا فالصغر فأرجوا ان تضعى مصباحا أخر لكى ترى الجزء المضىء فيك كأمرأه

Malek El Hazen said...

لهذا لا يصح أن نسير في الظلام لكي لا نضل الطريق عن وجهتنا